منارة الإسلام

أمين عام البحوث الإسلامية: بناء العقول البوابة الحقيقية للحفاظ على الوطن

كتب-سلمى حسن

 

قال الدكتور نظير عياد، أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، خلال كلمته بملتقى هيئة كبار العلماء “إقرأ وربك الأكرم” إن هذا اللقاء يؤكد على الدور المحوري للأزهر الشريف، مؤكدًا أن بناء العقول هو البوابة الحقيقية للحفاظ على الوطن من خلال دفع الإتهامات ومحاربة الإشاعات، مضيفًا أن المنتسب للعلم يجب عليه أن يدرك شرف المهمة التي تقع على عاتقه حتى يكون سببًا في نهضة الوطن ورفعته.

 

 

وقال فضيلة الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر، خلال كلمته بملتقى هيئة كبار العلماء “إقرأ وربك الأكرم” تزامنًا مع انطلاق العام الدراسي الجديد، إن العلم أساس بناء الأوطان، فبه يعلم الإنسان قيمة الوطن والإنتماء إليه، مضيفًا أن الاهتمام بالعلم هو أول خطوات تجديد الخطاب الديني.

 

 

ومن جانبه أوضح الدكتور أحمد معبد، عضو هيئة كبار العلماء، أن التعليم هو رسالة وليست مهنة، فالمعلم يُعلم بأمر الله، فعليه أن يؤدي رسالته على خير وجه وأن يُراعي الله في الطلاب، حتى يكون لدينا جيل واعي ومتعلم يحب وطنه ويخاف عليه.

 

 

 

وقال الدكتور محمد أبو زيد الأمير، نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه البحري، إن بناء العقول وغرس القيم لا يتأتى إلا بالإخلاص ومراعاة الله، مضيفًا أن بناء القيم سبيل لرفعة الوطن وهو من أهم القيم التي يجب غرسها في الكبير والصغير.

 

 

ومن جانبه قال الشيخ علي خليل، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، إن واجبنا جميعًا هو غرس القيم في أبنائنا وهذه المهمة ليست موقوفة على جهة أو شخص، إنما واجب على المجتمع ككل، مضيفًا أن الأزهر يقوم بدوره في غرس القيم والأخلاق الحميدة.

 

 

ويهدف الملتقى إلى بث كل ما يساعد على بناءُ العقول وغرس القيم في سبيل رفعة الوطن، انطلاقًا من قيام الأزهر الشريف بدوره في تقديم الرؤية الصحيحة للإسلام، وتزامنا مع انطلاق العام الدراسي الجديد، وإيمانًا من الهيئة بدورها في ضرورة تصحيح المفاهيم المغلوطة، وتفنيد الفكر المتطرف، وإقامة جسور التواصل مع شباب العالم كله وخاصة شباب العالم الإسلامي.

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى