علوم وتكنولوجيا

أمستردام تُبحر بالقوارب الكهربائية في ممراتها المائية

تشهد أمستردام الأيام المُقبلة، انطلاق مشروع القوارب الكهربائية في ممراتها المائية.

ولجأت أمستردام إلى هذا الاختراع لتخفيف الأعباء المرورية في هولندا، وأكدت على أن هذا الحدث فريد من نوعه خاصة وأن القوارب ستعتمد على التحريك الذاتي أي أنها ستكون بدون قائد.

ويُذكر أنها منذ زمن كانت تستخدم هولندا الممرات المائية والتي يصل طولها إلى 100 كيلومتر وأكثر للنقل بالقوارب وذلك قبل اختراع السيارات.

وتستطيع القوارب الكهربائية التي تحتوي على مرواح برتقالية وأربعة مراوح دافعة العمل لمدة 12 أو 24 ساعة وذلك تبعاً لنوع البطارية والحمولة حيث أنها ممكن أن تقطع مسافة كبيرة تساوي 6 كيلومتراً في الساعة، وانطلقت أول تجربة في هولندا مؤخراً لقارب يبلغ طوله 4 أمتار تقريباً.

تعاون معهد أمستردام للحلول الحضرية المتقدمة ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا للعمل على عدة مشروعات تكنولوجية تستهدف وسائل النقل المائية في هولندا دون الحاجة للقيادة البشرية.

وقال مدير الابتكار في معهد أمستردام، ستيفان فان ديك، إن التكنولوجيا الآلية المطروحة للنقل معقدة جداً ولكنها تهدف إلى تحقيق السلامة خاصة وأن الموانئ مُتكدسة بالسفن مما تحتاج لنظام تشغيل صارم جداً للتشغيل ومواصلة العمل ودخول المزيد من الدخل.

كتبه-سارة الشربيني

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى