اقتصاد وموانئ

أبو بكر الديب: انتعاشة قوية للجنيه عقب الانتخابات الرئاسية

توقع أبو بكر الديب، الخبير في الشأن الإقتصادي، حدوث تحسن ملحوظ في المؤشرات الاقتصادية المصرية، عقب الانتخابات الرئاسية الحالية، وتشمل هذه المؤشرات سعر الجنيه مقابل الدولار، والتضخم، وسعر الفائدة، والأسعار.

 

وأكد “الديب” وجود حالة من التفاؤل بين المستثمرين بشأن برنامج الإصلاحات الاقتصادية، حيث بلغت الاستثمارات الأجنبية فى سوق الأوراق المالية، أعلى مستوياتها منذ عام 2010، وارتفاع الاستثمارات المباشرة، ومواصلة زيادة معدلات النمو.

 

وقال أبو بكر الديب: إن عددًا من المؤسسات الدولية، توقعت أن يشهد النشاط الاقتصادي في مصر انتعاشة خلال الـ 5 سنوات المقبلة، مدعومًا بزيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وتعافى قطاع السياحة وارتفاع إنتاج الغاز والبترول، وتعديلات قوانين الاستثمار والتراخيص الصناعية والإفلاس، قانون السيارات، والتأمين الصحي الشامل، وضريبة الدخل، وقانون ضريبة القيمة المضافة، وطرح شركات القطاع العام فى البورصة، متوقعة أنَّ ترتفع الاستثمارات الأجنبية المباشرة، إلى 10.9 مليار دولار فى نهاية العام المالى 2019-2020.

 

وأضاف الخبير الإقتصادي، أنه من المتوقع أن ترتفع إيرادات السياحة من 4.4 مليار دولار في نهاية العام المالي الماضي إلى 6.9 مليار دولار في نهاية العام المالي 2019- 2020، كما سيرتفع عدد السياح القادمين إلى مصر خلال نفس العام إلى 9.2 مليون سائح، وارتفاع صادرات مصر غير البترولية إلى 18.2 مليار دولار، بنهاية السنة المالية 2019- 2020، مقابل 15.1 مليار دولار في نهاية العام المالي الماضي.

 

وأوضح الديب، أن البنك المركزي والبنوك العاملة في مصر، تتمتع بوفرة في السيولة الدولارية، بعد القضاء علي السوق الموازية والسوداء للدولار، كما شهدت تحويلات المصريين في الخارج انتعاشة ملحوظة، كما توقع أن يهبط معدل التضخم إلى مستوي 10 % بنهاية العام.

 

كتبه-الرفاعي محمود

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى