اقتصاد وموانئ

أبوبكر الديب: خسائر الإقتصاد الإثيوبي تتفاقم بسبب سياسات آبي أحمد العنصرية

قال أبوبكر الديب، الباحث في الشأن الإقتصادي، ورئيس منتدي تطوير الفكر العربي للدراسات، إن الاقتصاد الإثيوبي تعرض لخسائر فادحة بسبب سياسات آبي أحمد رئيس الوزراء الإثيوبي، تجاه شعبه.

وأضاف “الديب” أن سياسات آبي أحمد أشعلت الحروب الأهلية وتسببت في إلحاق الأضرار للبنية التحتية، فضلا عن تأجيل الإنتخابات، وتداعيات فيروس كورونا، مؤكدًا أن خسائر الأولية تصل إلى 100 مليار دولار.

وقال أبوبكر الديب إن قطاعات كثيرة في إثيوبيا تعرضت للخسائر منها شركات الكهرباء والإتصالات والبترول والطيران، والبورصة والبنوك، لافتًا إلى أن شركة إثيوتليكوم للاتصالات تجاوزت خسائرها 32.5 مليون دولار.

وأضاف “الديب” أنه في 4 نوفمبر الماضي، أمر رئيس الوزراء الإثيوبي، بتنفيذ عملية عسكرية ضد “جبهة تحرير تجراي”، بعد مهاجمتها القاعدة العسكرية الشمالية ونتج عنها أضرار جسيمة على البنية التحتية في الإقليم وقطع الاتصالات والكهرباء، بالإضافة إلى الأضرار التي طالت المرافق الخدمية والمؤسسات العامة، وعلى رأسها مطار مدينة أكسوم التاريخية.

كما أضاف أبوبكر الديب أن سياسة رئيس الوزراء جعلت إثيوبيا على معرضة لحرب أهلية عرقية بين عرقيتي الأمهرة والأورومو بعد أن أرجأ الانتخابات الوطنية الإثيوبية بسبب جائحة فيروس كورونا.

كتبه-عمرو فتحي

موضوعات متعلقة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى